بارود: لا ضرورة قصوى لتأجيل الانتخابات البلدية

أكد وزير الداخلية والبلديات زياد بــارود أنّ “لم يحصل أي تأكيد فــي مجلس الوزراﺀ على إجراﺀ الانتخابات البلدية في موعدها المحدد في الربيع المقبل”.
لفت بارود بعد مشاركته في جلسة اللجان المشتركــة في مجلس النواب التي ترأسها نائب رئيس المجلس فريد مكري الــى “ان واجــب وزارة الداخلية أولاً أن تطبّق القانون كما هو. أمّا قناعتي فهي واجب الالتزام بكل المهل الدستورية والقانونية التي يفرضها علينا القانون، وأن نتجنب أي تأجيل إلا فــي حال الضرورة القصوى، وأعتقد في هذا المجال وحتى الآن لا وجــود لأي ضرورة قصوى، فنحن بحاجة لأن نلتزم بمواعيدنا الدستورية ونجري الانتخابات البلدية في موعدها”.



وشدد في هذا السياق على ان “الداخلية تعمل على قدم وساق لكي تكون في جهوزية كاملة في الموعد المقرر، ونحن لا نزال ضمن المهلة القانونية إن على مستوى الإعـــداد للقوانين الانتخابية أو على مستوى الإعــداد للانتخابات بشكل عام على الصعد التقنية واللوجستية”.


ولفت بارود إلى أن “هناك نقصًا كبيرًا وحادًا على مستوى القوائم الانتخابية في الأحوال الشخصية، كما أن هناك شواغر كثيرة، فمن أصــل ثمانية محافظين لدينا فقط ثلاثة محافظين. أمّا لجهة القائمقامين فلدينا 14 منصبًا شــاغــراً. والأحـــوال الشخصية، لا تزال غير ممكننة، ورغم ذلك فإننا نعمل بعدة شغل متواضعة جداً إصراراً منّا على الالتزام بواجبنا كما هــو. أمّــا في موضوع التعديلات الملحّة فلنميّز بين موضوعين، الاول التعديلات التي تتناول قانون البلديات، وهناك تعديلات تتناول الاحــكــام الانتخابية في قانون البلديات”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *